• منصة الاعتقاد
  طباعة اضافة للمفضلة
لا تكن منهم
1639 زائر
13-02-2013
أ. إلهام الملا

لا تكن منهم

لا تكن منهم

أولئك الذين ينتقون من الدين ما يناسب أهواءهم

الدين تشريع رباني من لدن حكيم عليم ، أحكم شرعه علمًا منه بما يصلح لك .

الدين ليس طبقًا من الحلوى يقدم لك في مناسبة اجتماعية لتنتقي منه ما تشاء .

الدين ليس مشلحًا تضعه على كتفك ترخي ذراعًا وتلبسه بذراع

الدين طعام جائع في زمن مجاعة تأكله أو تموت

الدين ثوب سابغ في برد قارص تلبسه أو تهلك

الدين نزل كاملًا ليؤخذ كاملًا

ما بك تأخذ منه ما تشاء وتذر ما تشاء ؟

أو تكون عبدًا وتتصرف تصرف الملوك؟

أو يكون لك بعد حكم الله حكم؟

أم عندك بعد أمر الله أمر؟

يا للخيبة وقد جعلت لك بعد اختيار الله اختيار

أغرك عقل بحجم كفك ، ينسى ساعة وينام ساعة وبين الساعة والساعة له أضغاث أحلام ؟

فيعدل ويضيف على دين الإسلام

لله درك من مثلك والحي القيوم الذي لا ينام يرقبك ويحيط بظاهرك وباطنك

ما أصغرك حينها ما أصغرك وقد انتفخت وانتفخت !!

و انتفخت وانتفخت!!

حتى شاركت الكبير حكمه وأمره ونهيه ( وهو يراك )

مالك ؟

يا صاحب الفهم مالك قد تركت وظيفتك واشتغلت بما ليس لك ؟

يا صغير كن في نظر نفسك صغيرًا ودع الأمور الكبيرة للكبير

ودع عنك سلوك أهل الهوى والبطالة وكن ......

( من أولئك )

الذين يأخذون الدين كاملًا ، جملة وتفصيلًا ،وينفذونه بحذافيره ويقدرونه حق قدره ويعظمونه حق تعظيمه

كن مثلهم و( استسلم )

وادخل برمتك في دين الإسلام

ولتعلم

أن كمال دينك بكمال اتباعك

وسلامتك بقدر استسلامك

وقربك بمستوى تقربك

( يا بعيد ) ماذا وجدت في البعد عنه ؟

هل وجدت راحتك ؟

يا ( مخلط ) ماذا أفادك التخليط؟

تخلص من هواك تخلص لك استقامتك ، ويخلص لك دينك

وكن عبدًا لله فيما تكره كما كنت عبدًا له فيما تحب

يا صاحب اللب ( تب ) واستقم كلك على أمر الله

فإنك إن فعلت ما فعلت لن تنفك عن أن تكون عبدًا لله

فكن العبد المحبوب المرضي عنه ولا تكن العبد الممقوت المسخوط عليه

وسايس النفس واصبر وصابر واستعن بالله قبل أن يفوت الفوت فلا ينفعك نصح بعدها ولا ( كلام )

   طباعة 
2 صوت
تكن , منهم
« إضافة تعليق »
إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
  أدخل الكود
روابط ذات صلة
المادة السابق
المواد المتشابهة المادة التالي
جديد المواد
حسن التبعل - بقلم المشرف العام أ.د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي
الجمعة - بقلم المشرف العام أ.د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي
النبي الأمي صلى الله عليه وسلم - بقلم المشرف العام أ.د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي
كورونا واستقبال رمضان - بقلم المشرف العام أ.د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي