• منصة الاعتقاد
  طباعة اضافة للمفضلة
فوائد لقاء تبيهات حول أذكار الصباح والمساء مع فضيلة الشيخ المحدث خالد الهويسين
58 زائر
14-09-2019
مشعل العضيلة.
فوائد من لقاء الشيخ خالد الهويسين في مركز المشير بعنيزة. مساء يوم الاثنين (١٢/١٨/ ١٤٤٠هـ).

-حديث" إنما الأعمال بالنيات" فيه (٢٥) قاعدة، وينضبط فيه مع فروعه إلى ألف فائدة بل يزيد.
قال الشافعي:" هذا الحديث يدخل في سبعين باباً"

علق السيوطي على ذلك في كتابه" الأشباه والنظائر" بقوله:" ظن قوم أن هذا من باب المبالغة، وليس كذلك، بل المراد النص عليها حقيقة، وها أنا أذكرها.. ثم سرد السبعين بابا وزاد عليها.

-من الضوابط:
(١) متى تبدأ أذكار الصباح والمساء؟
ج/ من حيث العموم أن أذكار الصباح تبدأ من طلوع الفجر الثاني. وأذكار المساء تبدأ من بعد صلاة العصر.
لكن بعض أذكار الصباح لابد من قولها بعد صلاة الصبح، وبعض أذكار المساء لابد من قولها بعد غروب الشمس.

من جمع الظهر والعصر هل يذكر أذكار المساء بعد الظهر، ومن جمع المغرب مع العشاء هل يوتر بعد المغرب.
الذي نختاره أنه لا يذكر الأذكار إلا بعد العصر. ولا يوتر إلا بعد العشاء وله مندوحة لو فعلها قبل ذلك.

(٢) لا يستعمل في أذكار الصباح والمساء إلا ما صح عن النبي صلى الله عليه وسلم.

(٣) الضعيف المختلف فيه بين المحدثين ولا سيما المتقدمين هل ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم هل يقوله الإنسان؟
ج/ لا حرج على المسلم أن يستعمله. لا سيما إن كان أكثر المحدثين على تقويته بالشواهد والمتابعات.

(٤) الضعيف المتفق عليه أو من يقويه ممن ليس من أهل الفن فإنه لا يستعمل مطلقاً.
لا يستعمل لأنه لا ينسب إلى النبي صلى الله عليه وسلم.

-الإمام أحمد لا يعمل بالحديث الضعيف.
وقولهم ( لا أصل له) أي: ليس له إسناد مطلقاً.
أو : ليس له أصل يستدل به أو يصح.

(٥) هل ترفع اليدين عند أذكار الصباح والمساء؟
ج/ الأصل عدم الرفع لكن لو مر على الإنسان أحياناً ذكر وجعله دعاء فلا بأس.

(٦) أذكار الصباح والمساء يُجلس لها وتذكر كلها. كان السلف يجلسون لها.... لا يقولها الإنسان وهو ساهٍ أو وهو ماش بل يجلس حتى تؤثر في قلبه.
روي عن الإمام أحمد أنه قال:" أجلس لأذكاري".

(٧) هل تترك أذكار الصباح والمساء من أجل شيء أكبر منها، كما لو كان عند الإنسان محاضرة العصر أو المغرب أو من العصر إلى ما بعد العشاء،

ج/ لا بأس بتركها إلا أنه يُقتصر على الشيء الذي يحفظ به الإنسان. مثل" من قال: بِسْم الله الذي لا يضر مع اسمع شيء....."
إن استطاع أن يقولها كلها فحسن، لكن الكلام فيما إذا لم يستطع...

(٨) الموقوف الصحيح على الصحابي الذي له حكم الرفع يعمل به في أذكار الصباح والمساء.

(٩) الموقوف الضعيف على الصحابي وليس له حكم الرفع لا يعمل به في أذكار الصباح والمساء.

(١٠) الأذكار التي وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم ليست كثيرة، لو تتبعناها لوجدناها قليلة، وفيه أشياء منها مشهورة تكاد الأمة لا تتركها.
مثل قراءة آية الكرسي. لا يصح أنها من أذكار الصباح والمساء. الأسانيد فيها منقطعة وضعيفة ومعلولة وأكثر من ذلك.

(١١) إذا جاء في النص الصحيح: من قال في (ليلة) أو قرأ (في ليلة)،فهذا لا بد أن يكون بعد غروب الشمس.
مثل حديث :" م قرأ الآيتين الأخيرتين من سورة البقرة في ليلة كفتاه". هذا بعد غروب الشمس.
وهل نجعل هذا عند النوم أيضاً أي هل تقرأ هاتين الآيتين من آخر سورة البقرة عند النوم؟

ج/ إذا جاء عن الصحابة ما يُفسر ذلك عمل به.
فقد جاء عن علي رضي الله عنه أنه قال:" لا أظن إنسانا يعقل يضع رأسه لا يقرأ الآيتين الأخيرتين من سورة البقرة".
ويدخل في ( عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين)

انتهى ما أردت نقله من لقاء الشيخ. وفقه الله.

من إعداد:
أخوكم/ مشعل العضيلة.
   طباعة 
0 صوت
الهويسين , تبيهات , فوائد , المحدث , الشيخ , لقاء , الصباح , أذكار , حول , والمساء , فضيلة , خالد
« إضافة تعليق »
إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
  أدخل الكود
روابط ذات صلة
المادة السابق
المواد المتشابهة المادة التالي
جديد المواد
الخلافات الزوجية : أسبابها ، وعلاجها - بقلم المشرف العام د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي
الدعاء: حكمه وآدابه - بقلم المشرف العام د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي
إمام المسجد - بقلم المشرف العام د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي
حالنا مع القرآن في رمضان - بقلم المشرف العام د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي
رسالة إلى جار المسجد - بقلم المشرف العام د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي